انطلاق فعاليات اجتماع للخبراء لدراسة معوقات الحق في الاتصال بمقر الايسسكو بالرباط - المغرب طباعة
الخميس, 02 ماي/مايو 2013 14:25

 

أشرف الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة -إيسيسكو، صباح اليوم على افتتاح اجتماع للخبراء لدراسة معوقات الحق في الاتصال والولوج إلى المعلومات في العالم العربي، و أوضح في كلمته الافتتاحية أن الانتشار الواسع لثورة المعلوميات سيف ذو حدين، فهو من جهة عزز حق الأفراد والجماعات في الاتصال وولوج المعلومات و تداولها، ولكنه من جهة أخرى أدى إلى المساس بحياة الأفراد الشخصية، كما أدى إلى المساس بحقوقهم الأخرى، وذلك بفعل انتشار الإنترنيت واستخدامه في كثير من الأحيان استخداماً سلبيًا تحت مبرر حرية الرأي والتعبير.

 

و شدد على ضرورة التوازن بين الحق في الاتصال وتداول المعلومات في إطار حرية التعبير، وبين احترام مبادئ الأخلاق وحقوق الإنسان، وخاصة تلك المرتبطة بحرية الرأي والتعبير، المنصوص عليها في عدد من الاتفاقيات والإعلانات والعهود الدولية. مشيراً إلى دول العالم الإسلامي معنية بموضوع تقنين هذه الظاهرة، من أجل تفادي الانحرافات الناتجة عن الاستخدام السيئ، وأحيانـًا غير الأخلاقي، لتقنيات الإعلام الحديثة، حيث يتم بموجب ذلك، تشويه صورة الإسلام والمسلمين وترويج صور نمطية مشينة عنهم، والإساءة للدين الإسلامي ولرموزه، وفي مقدمتها شخصية الرسول الكريم، تحت مبرر حرية الرأي والتعبير.

و سيرأس السيد حمود ولد امحمد، رئيس السلطة العليا للصحافة و السمعيات البصرية، فعاليات جلسة العمل الثانية تحت عنوان : "دور مؤسسات المجتمع المدني في تعزير الحق في الاتصال" حيث سيلقي رئيس السلطة العليا عرضا حول "الحق في الاتصال" .

كما ستشارك السلطة العليا للصحافة بعرض ثاني تحت عنوان: "التجربة الموريتانية في مجال تعزيز الحق في الاتصال"يقدمه الاستاذ صالح ولد دهماش، عضو مجلس السلطة العليا.